تطبيع مطبخي بين المغرب وكيان الإحتلال الاسرائيلي ..!!!

الثلاثاء, 4 كانون الأول 2018 الساعة 22:24 | اخبار الصحف, الصحف العالمية

 تطبيع مطبخي بين المغرب وكيان الإحتلال الاسرائيلي ..!!!

جهينة نيوز:

في واقعة جديدة من وقائع التطبيع مع العدو الإسرائيلي، استنكر نشطاء مغاربة حضور شخص صهيوني للبرلمان المغربي، حيث ندد المرصد المغربي لمناهضة التطبيع بهذا التصرف غير المقبول لدى عموم المغارب.

وجاء ذلك بعدما كشفت وزارة خارجية الکيان الإسرائيلي، أن طاهيا يحمل الجنسية الإسرائيلية من أصول مغربية استقبل في البرلمان المغربي وقام بإعداد وجبة عشاء احتفالية لفائدة أعضاء البرلمان، بعد أيام من احتفاء الوزارة بنشاط طباخ صهيوني آخر أحيا حفلا في مدينة مراكش.

ونشرت الصفحة الرسمية لموقع “اسرائيل بالعربية” التابع لوزارة الخارجية للكيان الصهيوني، صورة للطاهي “افي ليفي” مرتديا اللباس التقليدي المغربي، وأشارت الى أن الطباخ الإسرائيلي حقق هذا الأسبوع حلما بعدما تمت استضافته في البرلمان المغربي.

ونقل الموقع، عن “ليفي” أنه جرى “استقبالنا بكل حفاوة، كانت لدي مخاوف، ولكن في النهاية التقيت بأناس رائعين، لم أصل مع رسالة سياسية، ولكنني وصلت مع طعام”.

وحسب ذات الجهة الحكومية، فان الطباخ “افي ليفي” يعتبر من أشهر الطهاة في الأراضي المحتلة، حيث قام مؤخرا بافتتاح مطعم يقدم وجبات من المطبخ المغربي في مدينة القدس المحتلة، لافتة الى أنه “يحلم الآن أن يقوم بإعداد مأدبة على شرف العاهل المغربي، الملك محمد السادس”.

من جهته، سارع المرصد المغربي لمناهضة التطبيع، الى نشر بيان على صفحته بفيسبوك، طالب من خلاله رئيس البرلمان المغربي بتفسير وتوضيح ما قام به الطباخ الإسرائيلي.

وفي حزيران الماضي، أجرى وفد مغربي زيارة لأراضي المحتلة، يرافقه رئيس الطائفة المغربية بمدينة مراكش جاكي كادوش، وذلك بعد يوم واحد من اقلاع طائرة تحمل مجموعة تتكون من ستة أشخاص مغاربة باتجاه مطار تل أبيب، وضم الوفد الثاني أعضاء في ما يعرف بنادي “ميمونة” ومقره المغرب بدعوة من منظمة “أي جي سي” اليهودية الداعمة للصهيونية العالمية.


أخبار ذات صلة


اقرأ المزيد...
أضف تعليق



ولأخذ العلم هذه المشاركات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي إدارة الموقع
  1. 1 سناء
    5/12/2018
    00:09
    تغلغل اليهود في المغرب
    يعتبر المغرب في المرتبة الاولى لاستقدام المستوطنين اليهود من أصل مغربي . حيث يوجد في اسرائيل اكثر من مليون يهودي من اصل مغربي. والعلاقات السرية بين حكومة تل ابيب والرباط لم تعد خافية على أحد . ويذكر أن الملك المغربي قبل وفاته وترك الحكم لنجله أوصى ابنه بالاهتمام باليهود المغاربة واليهود بشكل عام. وتوجد عائلات مغربية دخلت الاسلام ولكنها مازالت تحافظ على ارتباطها باليهودية مثل آل سعود (آل مردخاي). ومن بين هؤلاء مفتي الرباط الذي كانت وصيته بعد مماته بدفنه مع أهله أي في المدفن اليهودي
  2. 2 عدنان احسان- امريكا
    5/12/2018
    16:42
    هذا ما تبحث عنه اسرائيل .. تطبيع مع الشارع العربي .
    بعد اكثر من ربع قرن على التطبيع مع الانظمه - فشلت اسرائيل لان تكون جزء من ثقافه المنطقه / واليوم تجرب التطبيع مع الشارع العربي ولتتحول لظاهره ثقافيه طبيعيه وبعدها يصبح التطبيع تحصيل حاصل / ومن المؤكد - سيفشلون ايضا لان هذا الكيان بني علي باطل وقائم علي العدوان / وحتي الجاليات اليهوييه الضخمه في امريكا لا يعترفون بدوله اسرائيل / واكثرهم اقرب لثفافات بلدانهم التي هاجروا منها / كاليهود الايرانيين / والاتراك / و اليهود العرب / والروس / واوربه الشرقيه وهجرتهم من بلادهم تتعلق بالحريات والازمات اسوه بالمهاجرين الاخرين ولا تشكل اسرائيل حلما لهم ؟ والسؤال لماذا التطبيع سهل فقط عند الانظمه الملكيه ؟ وحتي يهود المغرب ليسوا متحمسين للتطبيع مع اسرائيل ..

تصنيفات الأخبار الرئيسية

  1. سياسة
  2. شؤون محلية
  3. مواقف واراء
  4. رياضة
  5. ثقافة وفن
  6. اقتصاد
  7. مجتمع
  8. منوعات
  9. تقارير خاصة
  10. كواليس
  11. اخبار الصحف
  12. منبر جهينة
  13. تكنولوجيا