زاخاروفا رداً على هايكو ماس: من هي آخر دولة هاجمت المانيا او فرنسا

الإثنين, 11 تشرين الثاني 2019 الساعة 20:55 | سياسة, عالمي

 زاخاروفا رداً على هايكو ماس: من هي آخر دولة هاجمت المانيا او فرنسا

جهينة نيوز:

أكدت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا أن السياسات الدولية الغريبة التي تنتهجها الولايات المتحدة ودول الغرب الأخرى تقوي الإرهاب.

واستهجنت زاخاروفا على صفحتها على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك تصريح وزير الخارجية الألماني هايكو ماس الذي قال فيه “إن أوروبا لا تستطيع الدفاع عن نفسها دون أمريكا” وقالت “إن هذا التصريح غريب.. أمام من يريدون الدفاع عن أنفسهم.. من الذي هاجم ألمانيا آخر مرة أو فرنسا أو غيرها.. إن ما يتعرضون له اليوم بشكل دوري هو هجمات الإرهاب الدولي والولايات المتحدة لا يمكنها حتى حماية نفسها منه”.

واستطردت قائلة وفق سبوتنيك: “كل هذه الدول مجتمعة بسياساتها الدولية الغريبة تخلق المزيد والمزيد من الأسباب لتقوية الإرهاب من عام لآخر”.

واستشهدت زاخاروفا ببيانات من معهد استوكهولم لبحوث السلام لعام 2017 التي تذكر قوائم البلدان التي تستورد الأسلحة من الولايات المتحدة وفرنسا ومن بينها السعودية والإمارات وتركيا والمغرب وغيرها.

وتساءلت: “إذا كانت أوروبا خائفة من هجوم يأتي من أفريقيا وآسيا والشرق الأوسط فلماذا تبيع الأسلحة لهم”.


أخبار ذات صلة


اقرأ المزيد...
أضف تعليق

تصنيفات الأخبار الرئيسية

  1. سياسة
  2. شؤون محلية
  3. مواقف واراء
  4. رياضة
  5. ثقافة وفن
  6. اقتصاد
  7. مجتمع
  8. منوعات
  9. تقارير خاصة
  10. كواليس
  11. اخبار الصحف
  12. منبر جهينة
  13. تكنولوجيا